الأربعاء 12 ديسمبر 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / أنشطة الاقليم و الجهة / المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي تنظم فعاليات اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة
المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي تنظم فعاليات اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة

المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي تنظم فعاليات اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة

1احتضنت رحاب المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي نهاية الأسبوع الماضي، فعاليات اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة، حضر فعالياته شخصيات اقتصادية وتربوية وجمعوية وخبراء اقتصاديين وأساتذة جامعيين ، اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة ركز حسب المنظمين على مفهوم المقاولة باعتبارها وحدة للإنتاج، و فرصة  لخلق للثروة و توفير مناصب للشغل مما تشكل القاعدة الأساسية للاقتصاد،

اللقاء الذي حضره السيد عبد الجليل لبداوي رئيس المجلس الجماعي لاسفي و ثلة من الاساتذة الجامعيون بالاضافة الى ممثلي السلطة المحلية و الطلبة افتتح بكلمة القاها السيد احمد درجة مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي ، أوضح خلالها اهمية تنظيم هذا اليوم الوطني،  الذي يندرج في إطار الإستراتيجية الثقافية لجامعة القاضي عياض و المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي ، تعزيزا للأهمية البالغة التي توليها الجامعة لموضوع الثقافة المقاولاتية وريادة الأعمال وذلك وعيا منها بضرورة تكوين الطالب إلى جانب الشق المتعلق بالعلوم والتقنيات، وأشار مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي من هذا المنطلق إلى تعددت مبادرات المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي من خلال إدخال وحدات في مجزءات التكوين تتعلق بالجانب المقاولاتي مع  إحداث تجربة متميزة : المهندس المقاول في إطار  مشاريع نهاية الدراسة تحت مسمى “PFE ENTREPRENDRE” وذلك بشراكة مع المركز الجهوي للاستثمار و مؤسسة البنك الشعبي لإحداث المقاولات و مؤسسة المكتب الشريف للفوسفاط وكذا شبكة الدراسات لريادة الأعمال بالمغرب REEMبالإضافة إلى مؤسسة الشرق الأدنى للمقاولة و المكتب المغربي للملكية الفكرية والصناعية وآخرون، مضيفا أن المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بآسفي قد بادرت باحتضان فعاليات ” ستارتاب ويكاند” و نهائيات برنامج “إنجاز المغرب”إضافة إلى عضويتها بالشبكة الجهوية لإنعاش المقاولات الصغرى والمتوسطة بجهة دكالة عبدة، كما دأبت على تنظيم منتدى الطالب والمقاولة و غيرها.

و شدد العديد من الطلاب المهندسين على أهمية هذا الملتقى الذي يولي اهتمام كبير  لمفهوم وماهية ريادة الأعمال باعتبارها  العملية التي يتم من خلالها خلق أنشطة اقتصادية جديدة عن طريق البحوث، التطوير، الإنتاج، والتوزيع للمنتجات والخدمات المبتكرة، بحيث ينتج من هذه العمليات زيادة نسبة نجاح المشاريع الريادية تسهم في تحسين التنمية الاقتصادية وخلق فرص الوظائف ، وذلك من خلال تطوير نظم متكاملة للتدريب، والدعم وتزويد رواد الأعمال بالمعلومات والبيانات، وتقييم وتطوير المهارات والقدرات الفردية، وتقديم الاستشارات والنصح والإرشاد لهم على نطاق واسع لتطبيق معرفتهم وابتكاراتهم.

يذكر انه على هامش فعاليات اليوم الوطني الأول لريادة الأعمال المبتكرة، اقيم معرض لابتكارات الطلبة المهندسين بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية باسفي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى