الثلاثاء 21 اغسطس 2018
أخبار عاجلة
الرئيسية / أنشطة الجماعة / الاعلان الرسمي عن انطلاق اعداد برنامج عمل جماعة اسفي، و توقيع اتفاقية شراكة بين الجماعة و برنامج دعم المجتمع المدني
الاعلان الرسمي عن انطلاق اعداد برنامج عمل جماعة اسفي، و توقيع اتفاقية شراكة بين الجماعة و برنامج دعم المجتمع المدني

الاعلان الرسمي عن انطلاق اعداد برنامج عمل جماعة اسفي، و توقيع اتفاقية شراكة بين الجماعة و برنامج دعم المجتمع المدني

DSC_9205أعطى السيد عبد الجليل لبداوي رئيس المجلس الجماعي لاسفي صباح يوم الاربعاء 20ابريل 2016 بحضور ممثلي برنامج دعم المجتمع المدني و ممثلو الوكالة الامريكية للتنمية الدولية و باشا مدينة اسفي و اعضاء المكتب الجماعي و المنتخبون و رؤساء و ممثلو المصالح الخارجية و ممثلو الهيئات السياسية و النقابية و جمعيات المجتمع المدني و الاعلاميون و الصحافيون و جمهور غفير من المواطنين ، الانطلاقة الرسمية لاعداد برنامج جماعة اسفي ، كما تم في نفس الجلسة التي شهدتها رحاب مدينة الفنون توقيع كل من السيد رئيس المجلس الجماعي و السيدة دانا منصوري مديرة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية و السيد هيرفي دو بايانس مدير برنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب على اتفاقية شراكة بيـــــــن جماعــــة آسفي وبرنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب .

DSC_9178و في كلمة جماعة اسفي الجهة المنظمة للقاء الذي شهدته رحاب مدينة الفنون و الثقافة ، أكد السيد عبد الجليل لبداوي رئيس المجلس الجماعي لاسفي من خلالها على اهمية اللقاء معبرا عن سعادته و امتنانه للحضور الكريم و تلبيته للدعوة و كذا من حيث إلتآم  أغلبية مكونات المجتمع المدني باسفي في هذا اللقاء ، الذي ياتي في سياق التعاون المطلوب بين كل مكونات المجتمع بمدينة اسفي من اجل النهوض بها ، مشيرا في نفس الوقت الى محاور الاجتماع و المتمثلة في محورين اساسين و لهما قواسم مشتركة و هما : اعطاء انطلاقة اعداد برنامج عمل الجماعة و الثاني هو التوقيع على اتفاقية شراكة بين رئاسة الجماعة و بين المسؤولين على برنامج دعم المجتمع المدني و هي الاتفاقية التي ستفرز مجموعة من الوسائل التعاون ، مذكرا بسياق انعقاد اللقاء المرتبط باتفاقية اطار بين وزارة الداخلية في شخص المديرية العامة للجماعات المحلية مع الوكالة الامريكية للتنمية الدولية ، و هي الاتفاقية التي اصطلح عليها سابقا ببرنامج الحكامة المحلية تحت عنوان جماعة الغد ، مضيفا ان هذا البرنامج كان غنيا بالمكونات التي ضمتها الاتفاقية و الشراكة السابقة و كان ابرزها و اهمها المكون المرتبط بالمخطط الجماعي للتنمية على مستوى الاعداد و التتبع و التقييم ، معتبرا هذا اللقاء هو استمرار في اطار العلاقة التشاركية من اجل وضع برنامج عمل لجماعة أسفي . مبرزا ان اختيار اليوم اتى بعد ان سبقته عملية التهييء قبل الدخول في المقاربة التشاركية مع كل الفاعلين بمدينة اسفي من خلال مباشرة مراسلة المصالح الخارجية لمد الجماعة بمجموع المشاريع و البرامج المقترحة في السنوات القليلة المقبلة ، بالاضافة الى التشخيص للوضعية الراهنة الذي تتوفر عليه الجماعة من خلال  المخطط الجماعي للتنمية ، موضحا الى مسالة تحيينه بعد انطلاق هذه العملية ، مشيرا الى رؤية 2030 لمدينة اسفي و التي سبق ان ضمها المخطط ، و كلها مؤشرات ستمكن من تقليص عدة اشغال مرتبطة بالبرنامج . معتبرا ان لقاء اليوم تاتي اهميته في عقد الاتفاقية الشراكة من اجل دعم المجتمع المدني لكي يكون فاعلا اولا في وضع برنامج الجماعة ، ثانيا ليكون مساهما حقيقيا في تنمية العملية المجالية . مستحضرا في كلمته الثوابت التي اتى بها دستور 2011 و هي الدين الاسلامي و الملكية الدستورية و الوحدة الترابية كما تضمنت مقتضياته ثابت رابع الا وهو الاختيار الديمقراطي ، مذكرا بضرورة استحضار في ثابت الاختيار الديمقراطي، كل اصناف و اشكال الديمقراطية (سواء كانت ديمقراطية تمثيلية،او مواطنة، او تشاركية)

كما ذكر ايضا بانه من ركائز النظام الدستوري المغربي الجديد، التـاكيد على الفصل والتعاون والتوازن بين السلط، وتأكيد على المقاربة التشاركية وعلى الحكامة الجيدة و ربط المسؤولية بالمحاسبة.

DSC_9200معتبرا ان المجتمع المدني اصبح سلطة خامسة و فاعلة و جب التعامل والتوازن بينها و بين باقي السلط،  والدولة الحديثة اليوم أصبحت دولة المجتمع المدني.

و استطرد السيد رئيس المجلس الجماعي قائلا ” أكيد ان الدستور عندما تكلم عن التنمية المجالية والتنمية المحلية جعل المدخل الأساس لتنمية الجماعات هو التشخيص العلمي للمجال والتراب، ولن يكون هذا التشخيص إلا بمقاربة تشاركية و هو اصبح أمرا استراتيجيا بالنسبة لنا قبل الشروع في وضع برنامج العمل “، مضيفا انه لا يمكن أن نقبل في ظل الزمن الدستوري الجديد، أن نتكلم عن مؤسسات منتخبة يمكننها أن تضع برنامجا في استقلالية عن المجتمع المدني.

و في هذا الباب ذكر  السيد لبداوي بما ركز عليه  القانون التنظيمي للجماعات الترابية  ، و بشكل كبيرا جدا ، و هي التشاركية، الحوار، التشاور، و من تم – يضيف – لا بد من مساهمات المواطنات و المواطنين و الجمعيات و كل الفاعلين داخل الوحدة الترابية من مشاركتهم في وضع برنامج عمل الجماعة.DSC_9162

و هكذا اصبحت الجماعات طبقا للمقتضيات الدستور و طبقا للقانون التنظيمي ملزمة بتشكيل هيئة استشارية بشراكة مع فعاليات المجتمع المدني و باقي الفاعلين المتدخلين  في المجال من أجل مقاربة قضايا المساواة ومقاربة النوع وتكافؤ الفرص، و نص هذا القانون التنظيمي على الحق في تقديم العرائض من قبل المواطنات و المواطنين والجمعيات من اجل ادراج نقط في جدول اعمال المجلس و فق اختصاصاته التي يخولها له القانون ، انتهى كلام السيد لبداوي .

خاتما قوله بالتنويه بالحضور المتميز و الرائع الذي استجاب الدعوة معبرا على سعادة المجلس و امتنانه اكثر عند التجاوب الفعال و الايجابي مع مطلب الجماعة كي ينخرط الجميع في الورشات الموضوعاتية التي ستكون بمثابة القاعدة الأساسية لوضع برنامج عمل الجماعة، مأكدا على ان الدعوة ستكون لكل المؤسسات و المجتمع المدني، و برنامج عمل الجماعة لا يخص  فقط الهيئات المنتخبة و هيئات المجتمع المدني ، مضيفا ان الدعوة مفتوحة لكل المتدخلين و الفاعلين و منها المصالح الخارجية التي تتوفر على برامج و مشاريع نفس الامر بالفاعل الاقتصادي و كل  عموم المواطنين باسفي لهم  الحق في الترافع من أجل تحقيق التنمية المتوخاة، مشيرا الى ان هناك سبل و وسائل و طرق مختلفة و متعددة و متباينة يمكن استغلالها و استثمارها من اجل اخراج برنامج عمل في المستوى الذي تستحقه مدينة اسفي و التي تعلب دورا طلائعيا في الاقتصاد الوطني، و ان المشاريع المستقبلية القادمة ستكون بمثابة قيمة مضافة لكي تصبح  اسفي فعلا قطبا من الأقطاب الإقتصادية بالنسبة لمغربنا الحبيب .

DSC_9210السيدة دانا منصوري مديرة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية بالمغرب في كلمتها المقتضبة عبرت عن سعادتها بهذه الشراكة متمنية أن تحقق أهدافها المرجوة وتقوي جسور التواصل بين جماعة اسفي والمجتمع المدني وعموم المواطنين .

اللقاء عرف ايضا تقديم عرض مفصل من طرف المدير العام للمصالح الجماعية حول مراحل اعداد برنامج عمل الجماعة و التي ابرزها في ثمانية مراحل اساسية و هي :

  • مرحلة إعداد وانطلاقة مسلسل برنامج عمل.
  • تقييم المخطط الجماعي للتنمية.
  • الحالة الراهنة والتشخيص التشاركي.
  • تحديد الرؤيا الاستراتيجية للتنمية والبرمجة العامة.
  • تحديد أوليات الجماعة.
  • مرحلة المصادقة.
  • تقديم برنامج العمل للمواطنات والمواطنين
  • التتبع والتقييم

DSC_9230متحدثا في نفس الوقت على الاطار المؤسساتي من خلال تشكيل لجنة القيادة و التي تضم كل الفعاليات الجماعية و السلطات و المصالح الخارجية و فعاليات المجتمع المدني و الفاعلين الاقتصاديين بالاضافة الى ممثلي برنامج دعم المجتمع المدني. كذلك تشكيل فريق عمل من اطر الجماعة . مشيرا الى عملية تقييم المخطط الجماعي للتنمية عبر اعتماد المقاربات الناجعة لتقييم المخطط الجماعي للتنمية ، و الوقوف عند نقط القوة للمخطط ، وتحديد النقط الضعف، مع دراسة العوائق التي حالت دون تنفيذ مجموعة من المشاريع التنموية بالمدينة ومحاولة تجاوزها عند إعداد برنامج العمل.

المحور الثالث اشار فيه السيد محمد الهداجي المدير العام للمصالح الجماعية تحديد الحالة الراهنة من خلال التشخيص التشاركي عبر اجتماع لجنة القيادة وتشكيل الفرق الموضوعاتية حسب كل قطاع استراتيجي للتنمية مع  جمع المعطيات والوثائق المتوفرة لدى الفاعلين (المؤسسات العمومية، المصالح الخارجية، القطاع الخاص، المجتمع المدني … ) مؤكدا على أهمية انخراط المصالح الخارجية في تزويد فريق العمل بالمعطيات اللازمة، حتى يتمكن فريق العمل من  إعداد مذكرة تقديمية حول الجماعة تستعرض أهم إشكالات التنمية بالجماعة. مشيرا الى الورشات المزمع تنظيمها في هذا الباب و المتعلقة باربع ورشات وهي :

  • ورشة التنمية الاقتصادية والاجتماعية .
  • ورشة البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية وتجهيزات القرب.
  • ورشة التنمية المجالية والتعمير والبيئة والسكن.
  • ورشة التشخيص المؤسساتي والحكامة الإدارية والمالية المحلية.

و اعتماد المقاربة التشاركية مع الفاعلين الاقتصاديين والمجتمع المدني، ومقاربة النوع لتحديد آفاق التنمية حسب كل نوع. مع وضعتحليل عام لنقط القوة والضعف، التهديدات والفرص المتاحة SWOT)). لتتم بعد ذلك تقديم خلاصة الورشات وعرض نتائج التشخيص على لجنة القيادة.

كما تحدث العرض عن تحديد الرؤية الاستراتيجية للتنمية و البرمجة وفق منهج حدده في :

– تحديد هوية خاصة بالمدينة حسب المعطيات الجديدة.

– تنظيم ورشة بلورة الرؤية والأهداف للتنمية المحلية على المدى المتوسط والبعيد.

\الأخذ بعين الاعتبار توقعات النمو الديمغرافي والحاجيات.

\تحديد أهم المشاريع المهيكلة بالمدينة.

\التمييز بين المشاريع الذاتية للجماعة والمشاريع المقترحة في إطار الشراكة بين مختلف الفاعلين مع الأخذ بعين الاعتبار :

– المشاريع في طور الإنجاز.

– مشاريع الجماعات المجاورة.

– المشاريع المبرمجة.

و كذا لضمان انسجام وتناسق المشاريع مع التوجهات الوطنية والجهوية والإقليمية.

بعد هذه العملية قال الهداجي تاتي مرحلة تحديد اولويات الجماعة من خلال تحديد المشاريع ذات الأولوية والتي تمكن إنجازها خلال الثلاث سنوات الأولى ، و إعداد بطاقة تقنية مفصلة لكل مشروع ، و كذا تقييم الموارد والنفقات التقديرية الخاصة بالسنوات الثلاثة الأولى، لتخلص الى إعداد التقرير النهائي لبرنامج عمل الجماعة، و تقديمه أمام لجنة القيادة ومختلف الشركاء . لكي يصبح جاهزا امام المجلس الجماعي للمصادقة عليه و رفعه الى السلطة المحلية وفقا لمقتضيات المادة 92 و المادة 118 من القانون التنظيمي. هذا مع عرضه و تقديمه لعامة المواطنين ، و عن التتبع و التقييم شدد على احداث اليات لتتبع و تنفيذ البرامج المسطرة ، و تقييم وتنفيذ البرنامج ومحاولة تجاوز الإكراهات والمعيقات .

DSC_9307هذا و بعد توقيع كل من السيد رئيس المجلس الجماعي  لاسفي و السيدة دانا منصوري مديرة الوكالة الامريكية للتنمية الدولية و السيد هيرفي دو بايانس مدير برنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب على اتفاقية شراكة بيـــــــن جماعــــة آسفي وبرنامج دعم المجتمع المدني بالمغرب ، سلم السيد رئيس المجلس و باشا مدينة اسفي و السيد عبد المجيد موليم النائب الاول لرئيس المجلس الجماعي هذايا تذكارية لمدينة اسفي الى ممثلة الوكالة الامريكية و ممثلي برنامج دعم المDSC_9343جتمع المدني .DSC_9314DSC_9323

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى